14/05/2021

أزمة تحت قبة البرلمان بسبب رواتب ضباط الشرطة

ثارت حالة من الجدل تحت قبة البرلمان بسبب رواتب ضباط الشرطة، بعدما اعترض سعد الجمال، عضو المجلس، على تدني معاشات الضباط، بقوله: “ما ينفعش الضابط يكون بياخد 30 وأربعين ألف جنيه، ولما يخرج على المعاش ياخد ألفين جنيه”.

جاء ذلك خلال الجلسة العامة والتي تناقش تعديل بعض أحكام القانون رقم 35 لسنة 1981 بإنشاء صندوق تحسين خدمات الرعاية الاجتماعية والصحية لأعضاء هيئة الشرطة وأسرهم.

وتابع الجمال: “يعملوا إيه ألفين جنيه لضابط شرطة في الشهر بعد الخروج إلى المعاش، وهو يحتاج لرعاية خاصة وعلاج وخلافه”.

وضجت الجلسة بالاعتراض على ما أثاره النائب بأن ما يتقاضاه ضباط الشرطة 40 ألف جنيه، ليتدخل الدكتور على عبد العال، رئيس البرلمان، بقوله: “تم إضافة صفر على هذا الرقم سهوا من النائب سعد الجمال”.

وأكد عبد العال، أن ضباط الشرطة لا يحصلون على هذا الرقم ولا ربعه أو حتى خمسه، مؤكدا أنه وفقا لكشوف الرواتب الموجودة لا توجد هذه الأرقام مطلقا.

وطالب عدد من نواب البرلمان، بضرورة رفع رواتب ضباط الشرطة، تقديرا للجهود التي يقومون بها لصالح الأمن والأمان وكذلك محاربة الإرهاب.

تصنيفات