08/03/2021

إقامة صلوات الجنازة على جثامين شهداء حادث المنيا الإرهابي

بدأت بكنيسة الأمير تادرس الشطبي بمحافظة المنيا صلوات الجنازة على جثامين شهداء الحادث الإرهابي الذى وقع أمس الجمعة بالقرب من دير الأنبا صموئيل بجبل القلمون بمركز مغاغة، بحضور مجموعة من أساقفة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية وعدد من القيادات الشعبية والتنفيذية والأمنية بمحافظة المنيا وأسر الشهداء وجمع كبير من الأهالي.
يشارك في صلوات الجنازة الأنبا مكاريوس أسقف عام المنيا وأبو قرقاص والأنبا أغاثون أسقف مغاغة والعدوة والأنبا إرميا الأسقف العام رئيس المركز الثقافي القبطي الأرثوذكسي والأنبا بطرس الأسقف العام، والأنبا باسيليوس رئيس دير الأنبا صموئيل المعترف والقمص سرجيوس سرجيوس، وكيل عام بطريركية الأقباط الأرثوذكس بالقاهرة وعدد كبير من الكهنة.
ونقل الأنبا مكاريوس أسقف عام المنيا وأبو قرقاص تعزيات الرئيس عبدالفتاح السيسي التى قدمها في اتصال هاتفي أمس بقداسة البابا تواضروس الثانى بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، كما نقل تعزيات البابا تواضروس الثانى لأسر الشهداء، والذى تابع الحادث منذ اللحظات الأولى من وقوعه.
كما قدم الأنبا مكاريوس أسقف عام المنيا وأبو قرقاص الشكر لمحافظ المنيا اللواء قاسم حسين والقيادات الأمنية والتنفيذية بالمحافظة على جهودهم مع الكنيسة وأسر الشهداء منذ وقوع الحادث، لافتا إلى أن الكنيسة تقدم بكل فخر الشهداء الجدد للكنيسة والوطن.
وقال أسقف المنيا وأبو قرقاص، إن الكنيسة لا تعرف الموت ولكنها تعرف الانتقال من وضع إلى وضع أفضل، مشيرا إلى أن الرئيس السيسي وكل المسئولين وعدوا بأنهم لن يتركوا حقوق الشهداء الذين راحوا ضحية العمل الإرهابي الآثم.
وأضاف أنه تم نقل جميع المصابين في الحادث إلى مستشفى الشيخ زايد التخصصي بـ6 أكتوبر، متمنيا العزاء لكل أسر الضحايا والشفاء لكل المصابين، لافتا إلى أن المطرانية ستقيم عزاء مساء اليوم.

تصنيفات