03/03/2021

انتحار فتاة شنقاً بسبب هاتف

تسببت مشاجرة بين طفلة تبلغ من العمر ١٤ سنة، وبين والدها، في دفعها على الانتحار شنقا.

كانت مستشفى التأمين الصحي بسندوب، بالمنصورة، استقبلت شيماء.ا.م (١٤ سنة_طالبة)، ومقيمة بلجاي مركز المنصورة جثة هامدة.

بسؤال والدها ووالدتها قررا بقيامها بشنق نفسها بواسطة حبل ملفوف حول رقبتها معلق بحلقة حديدية بسقف غرفة نومها وذلك لقيام والدها بأخد هاتفها المحمول لتحدثها مع أحد الشباب، وأنها حاولت الانتحار أيضا منذ أسبوع.

تحرر بالواقعة المحضر اللازم، والعرض على النيابة لتسليم الجثة لذويها عقب انتهاء التحقيقات.

تصنيفات