01/03/2021

بعد انكاره لقتل أبنائه أمام المحكمة تشديدات أمنية مع ثالث جلسات محمود نظمي

عززت قوات الأمن بالدقهلية من إجراءاتها الأمنية، منذ صباح اليوم الخميس، بمحيط مجمع محاكم الاستاد بالمنصورة، تزامنا مع استكمال الدائرة الثالثة بمحكمة جنايات المنصورة برئاسة المستشار نسيم بيومي وعضوية المستشارين هيثم الضو ويحيى صادق وأمانة سر أحمد الحنفي نظر القضية رقم 757 كلى شمال الدقهلية والمقيدة برقم 355 جزئي جنايات ميت سلسيل لسنة 2018 والمتهم فيها محمود نظمى السيد بقتل نجليه «ريان ومحمد».

فيما كان عبدالستار جاد، المحامى الأصيل للمتهم، محمود نظمى السيد، المتهم بقتل نجليه «ريان ومحمد» قد أعلن عقب خروجه من غرفة المداولة الجلسة الماضية أن المتهم أنكر اعترافاته السابقة بقتل أبنائه، وذلك خلال استجواب هيئة المحكمة للمتهم والشهود، مشيرا إلى أنه سيقوم بمرافعته فى القضية الشهر المقبل.
ومن المقرر أن تستمع هيئة المحكمة إلى مرافعة النيابة، وكانت المحكمة قد استمعت أول أمس الثلاثاء لصديق المتهم وليد محمد مسعد وشقيقى المتهم محمد ورضا داخل غرفة المداولة فى سرية تامة، وكان قد تم إحضارهم من محبسهم وهم محبوسون على ذمة القضية رقم 355 لسنة 2018 جنايات 2018 أمن دولة طوارئ ميت سلسيل بتهمة التظاهر.
يذكر أن نيابة شمال الدقهلية وجهت للمتهم عدة اتهامات منها القتل العمد لنجليه مع سبق الإصرار بأن بيّت النية وعقد العزم على التخلص منهما حيث ادعى اختطافهما وقام بإلقائهما فى مياه النيل بفارسكور بدمياط كما جاء بأمر الإحالة أن تلك الجناية اقترنت بجناية أخرى هي حيازة مواد مخدرة بقصد التعاطي.

تصنيفات