13/05/2021

بعد سبهم بـ “ولاد الكلب”.. نقابة الصحفيين تتوعد إلهامي عجينة

بعد رفض مديرية الأمن تحرير محضر بالواقعة، أصدرت نقابة الصحفيين بياناً شديد اللهجة تدين فيها تصرفات نائب بلقاس، ” إلهامي عجينة “، وسبه الصحفيين بـ ” ولاد الكلب ” خلال اجتماع مع محافظ الدقهلية أمس .
 
بدأت القصة، خلال جولة لمحافظ الدقهلية اللواء كمال شاروبيم بدائرة جمصة، والتي خلالها وقعت مشادة بينه وبين مجموعة من الصحفيين، قام خلالها “عجينة” بسب الصحفيين قائلًا: “أنتم ولاد كلب إيه اللي جابكم هنا”، وبعد ذلك توجه الصحفيين إلى مديرية الأمن، والتي بدورها رفضت تحرير المحضر لهم بعد اتصالات قام بها “عجينة”، مما دفعهم إلى قرار الاعتصام حتى يعتذر لهم عضو مجلس النواب، إلا أن مكتب المحافظ تواصل مع الزملاء، ووصل للمديرية وقام بالاعتذار لهم لتهدئة الوضع.
 
وأصدر أعضاء مجلس نقابة الصحفيين، أمس، بيانات فردية رفضوا خلالها سب “عجينة” الصحفيين، مؤكدين أن ما حدث لن يمر مرور الكرام، وسيتم اتخاذ الإجراءات القانوينة حيال الواقعة.
 
وأدانت نقابة الصحفيين الواقعة واصفة ما قام به ” عجينة” بـ”الإهانة” التي تعرض لها الصحفيين أعضاء النقابة بمحافظة الدقهلية من النائب إلهامي عجينة عضو مجلس النواب عن دائرة بلقاس، وذلك بعد تعديه عليهم بألفاظ نابية خارجة عن كل حدود الاحترام واللياقة، وبلا مبرر ويعاقب عليها القانون، وذلك أثناء تغطية الزملاء لجولة محافظ الدقهلية الدكتور كمال شاروبيم.
ورفضت النقابة في بيان لها، هذا السلوك من نائب دائرة “بلقاس”، وتوجهت للدكتور علي عبدالعال رئيس مجلس النواب لرد اعتبار الزملاء، مؤكدة أن السكوت على ما فعله النائب البرلماني، يمثل إهانة لمجلس النواب نفسه، خاصة وأنها لم تتوقع هذا المسلك من عضو بمجلس النواب.
وأهابت النقابة ، الصحفيين أعضاء مجلس النواب، إلى عدم السكوت على ما بدر من النائب المذكور، والتقدم بمذكرة عاجلة لرئيس المجلس، وذلك للحفاظ على وحدة الصف، خاصة في الظروف التى يمر بها الوطن، والتصدي للمحاولات المُغرضة للنيل من الصحافة.
وأشادت النقابة بموقف الدكتور كمال شاروبيم محافظ الدقهلية، الذي توجه للزملاء في قسم شرطة جمصة لاحتواء الموقف، وعدم تحرير محضر ضد النائب المذكور.
ووصف عمرو بدر عضو مجلس نقابة الصحفيين، سب النائب البرلماني للصحفيين بـ”المرفوض”، مؤكدًا أن أداؤه العجيب يُعد تعبيرًا عن تحول دوره من نائب للشعب إلى نائب ضد الشعب.
وقال “بدر” في بيان له، إن مجلس النقابة ينتظر تقديم الزملاء لمذكرة بالتفاصيل للنقابة، لنتخذ إجراءات قانونية ضد “عجينة”، مؤكدًا أنه لا يحترم كرامة الصحفيين ولا الصحافة، ودورها الذي لا يقل في أهميته عن الدور الذي تقوم به كل المؤسسات في مصر.
وأضاف أن الصحافة هي عين الشعب، ودورها الحقيقي هو الرقابة على عجينة وأعضاء مجلس النواب وكافة المسؤولين، مشددًا على أنه لا تهاون في الدفاع عن كرامة الصحفيين، وأن النقابة لن تفرط في حقهم.
 
كما استنكر حسين الزناتي السكرتير العام المساعد لنقابة الصحفيين، ما وصفه بـ”الألفاظ النابية” التي أطلقها عضو مجلس النواب، مؤكدًا أنها لن تمر مرور الكرام.
وقال “الزناتي” في تصريحات صحفية، إن ما جرى يمثل إهانة لكل الصحفيين، مؤكدًا أن النقابة ستتخذ كل الخطوات التي تحفظ للزملاء حقوقهم، وتابع: من المفترض أن هذا النائب يمثل الشعب، ويعد صوتًا حرًا له، فترك مهمته الأساسية ليحاول أن ينال من الصحفيين والمهنة بألفاظ نابية لا تليق بممثل الشعب.
وطالب “الزناتي” الدكتور علي عبدالعال رئيس مجلس النواب، باتخاذ موقف من النائب يرد لجموع الصحفيين اعتبارهم، وذلك انحيازًا للقيم والمبادئ التي يجب أن يعمل في إطارها ممثلً للشعب، لا تجاوزً في حق الآخرين.
 
 
وعلق “عجينة” على بيانات أعضاء مجلس النقابة، قائلًا: “أوجه كامل الاحترام لهم، ومن حقهم الدفاع عن حقوق الصحفيين، نظرًا أنهم هم من يظهرون الحقائق، ولكن كان لابد أن يتحروا الدقة ويتأكدوا من هو المُخطئ، قبل أن يصدر بيانًا يتهمونني فيه بسب الصحفيين”.
وقال عضو مجلس النواب في تصريحات صحفية، إن الدكتور كمال شاروبيم محافظ الدقهلية، كان يتفقد مشاكل دائرة جمصة نتيجة وجود العديد من المشاكل بها والعمل على حلها، مؤكدًا أن المحافظ عندما غادر المنطقة كان يسير في المقدمة، وكان خلفه العديد من السيارات، لكن سيارة الصحفيين أرادت أن تسير خلف المحافظ مباشرة، ونتيجة للسرعة الزائدة كاد أن يصطدم بالسيارة الخاصة به، مما أثار غضبه، مضيفًا: “زعقت للسواق وقولتله خير إيه خلاك تعمل كدا يابني، قالي كلمني كويس، قولتله اتكلم أنت كويس، رد عليا قالي هو أنا بكلم رئيس الوزراء”.
وتابع “عجينة” أنها كانت مشادة كلامية بينه وبين السائق، وقام الصحفي بالنزول وتحدث بطريقة غير لائقة، ورد قائلاً: “أنا اللي قولتله يطلع قبل منك، قولتله اتكلم كويس إنت بتكلم نائب قالي وإيه يعني أنا صحفي قولتله وإيه يعني صحفيين، رد وقالي أنا أقدر أقولك إن النواب ولاد كلب، قولتله وأنا ممكن أقولك إن الصحفيين ولاد كلب، وأنا مش هخلي واحد يغلط فيا وأسكت”، مؤكدًا أنه كان سيتقدم بمذكرة للنيابة، لكن المحافظ تدخل وقام بحل الموضوع، مطالبًا أعضاء نقابة الصحفيين أن يتحققوا ويتحروا الدقة قبل إصدار هذا البيانات.

تصنيفات