04/03/2021

بمساعدة عشيقها أم تنهى حياة طفلها بعد تعذيبه بميت غمر

أنهت أم بميت غمر بمحافظة الدقهلية، حياة طفلها البالغ من العمر 4 سنوات، بعد تعذيبه بمساعدة عشيقها، خوفا من فضح أمرها.

حيث ورد بلاغ من مستشفي ميت غمر، بوصول الطفل سمير ص ح، 4سنوات، مصابا بجروح وتوفى فور وصوله، وكشفت التحقيقات قيام والدته فاطمة ال م ذ،22سنة ربة منزل، بارتكاب الواقعة، بمساعدة عشيقها، المقيم بالغربية.

وتبين أن الأم متزوجة وعلى علاقة محرمة بشاب عمره 28سنة، وتقابله بإحدى الشقق ، وكان بصحبتها طفلها ، وبعد ما انتهت من نومه ، ارتمت في أحضان عشيقها، وعندما استيقظ الطفل، شاهدهما يمارسان الرذيلة، حيث قاما بتعذيبه بخرطوم بلاستيك،خوفا من فضح أمرهما.

تم نقل الطفل بمعرفة الأم للمستشفي، مدعية أنها كانت تعاقبه لكثرة شقاوته، ولكن تم فضح أمرها، وكشف الحقيقة، وتم القبض عليها وعلى عشيقها، وتحرر عن ذلك المحضر رقم،،3130إدارى ميت غمر وتم حبسها 4 أيام على ذمة التحقيقات يعد بعرضها علي نيابة بندر بميت غمر .

تصنيفات