19/04/2021

تطبيق الكتاب الإلكتروني أبرز تعديلات تطوير مناهج جامعة الأزهر

كشف الدكتور محمد المحرصاوي رئيس جامعة الأزهر، عن الخطوات الفاعلة التى اتخذتها إدارة الجامعة هذا العام لتطوير المناهج الدراسية بالكليات، موضحا أن اللجان العلمية الدائمة تتولى المراجعة المستمرة والدقيقة للمحتوى العلمى المقرر على الطلاب، بما يضمن تطوير المناهج الدراسية بما يُلبى احتياجات العصر، ويخدم رسالة الأزهر.

وأشار المحرصاوي خلال مؤتمر صحفي عقد اليوم الأربعاء للإعلان عن تنسيق القبول بكليات جامعة الأزهر لعام 2018-2019، إلى إعداد محتوى علمى موحد بالكليات والأقسام الشرعية المتناظرة بالقاهرة والأقاليم، يشارك فى إعداده وتدقيقه كل أعضاء هيئة التدريس المختصين بما يتوافق مع توصيف كل مقرر دراسى وأهدافه، ويُسهم فى تحقيق تكافؤ الفرص بين الطلاب.

وأوضح أنه سيتم تدريس مادة الفقه بكليات الطب والزراعة والتجارة هذا العام بحيث يتضمن المقرر الدراسى لكل قطاع ما يحتاج الطلاب معرفته من القضايا المعاصرة، فمثلاً فى الطب تعالج مادة الفقه قضايا تشريح الجثث ونقل الأعضاء وبنوك الأجنة واللبن وتأجير الأرحام وهدايا شركات الأدوية وغيرها إضافة إلى أخلاقيات المهنة والعلاقة بين الأطباء والمرضى.

وأضاف أنه سيتم تطبيق تجربة الكتاب الإلكترونى هذا العام، دون إلغاء الكتاب الورقى، فى بعض المواد الدراسية بكليتى اللغات والترجمة والهندسة، بحيث سيتم إتاحته على الموقع الإلكترونى لجامعة الأزهر بالإنترنت، وسيتم تقييم هذه التجربة والتأكد من أنها فى مصلحة الطلاب، قبل إقرارها فى الكليات الأخرى.

وأكد المحرصاوي أنه تم الاطمئنان إلى منظومة تأمين البوابات، وجاهزية قاعات الدراسة، وإعداد جداول المحاضرات، والانتهاء من عمليات الصيانة والترميم بكافة الكليات.

وأوضح أنه لضمان حُسن سير العملية التعليمية، تم ضغط الجدول الزمنى لإجراءات القبول بالمدن الجامعية، ولأول مرة هذا العام سيتم التسكين قبيل العام الدراسى الجديد، بعد تنسيق المتقدمين بشفافية وفقًا لضوابط مشددة تُراعى التفوق العلمى ومحل الإقامة والظروف الاستثنائية لأبنائنا وبناتنا فى سيناء، والمناطق النائية، وقد تم بالأمس، تيسيرًا على الطالبات إعلان أسماء الطالبات المقبولات بالموقع الإلكترونى لجامعة الأزهر على الإنترنت.

ودعا رئيس الجامعة، رجال الأعمال ومؤسسات المجتمع المدنى إلى الإسهام الفعّال فى توفير عمارة سكنية بالقاهرة لبنات كل محافظة من المغتربات اللائى يدرسن بجامعة الأزهر، على أن تتكفل الجامعة برعايتهن وتوفير التغذية لهن جميعًا، فالطاقة الاستيعابية للمدن الجامعية، لا تكفى أعداد المغتربين.

وأشار إلى ضغط الجدول الزمنى لإجراء تنسيق القبول، بقدر الإمكان، حتى يتمكن الطلاب الجدد من الانتظام فى الدراسة منذ الأسبوع الأول، والتوسع فى الأنشطة الطلابية داخل الحرم الجامعى.

تصنيفات