21/04/2021

توافد أهالى حادث أتوبيس عمال الاستثمار الى المستشفى للاطمئنان على ذويهم

سيطرت حالة من الحزن الشديد على أهالى مركزى المطرية والمنزلة بمحافظة الدقهلية، وذلك بعد ورود نبأ إصابة 17 من أبنائهم فى حادث تصادم بين سيارة رحلات لنقل عمال بالاستثمار مع سيارة نقل على طريق بورسعيد الإسماعيلية.
ويعد هذا الحادث الثاني فى أقل من 3 أشهر، حيث كان أغسطس الماضى قد شهد حادثًا مماثلًا والذى أسفر وقتها عن وفاة 13 شخصًا وإصابة عدد آخر، وما زال بعضهم يعالج حتى الآن.
وبدأ العشرات من أهالي المطرية والمنزلة التوجه إلى مستشفى بورسعيد العام؛ للاطمئنان على حالات المصابين، فيما تجمهر العشرات من الأهالى على مداخل المدينتين مجددين طلباتهم السابقة بإيجاد حلول لهذا الطريق الذى يتسبب فى حوادث مستمرة وحالات وفاة.
تعود الواقعة عندما تلقّى مدير أمن بورسعيد، صباح اليوم الأربعاء، إخطارًا بحدوث تصادم بين سيارة رحلات لنقل عمال بالاستثمار مع سيارة نقل على طريق بورسعيد الإسماعيلية بعد منفذ الرسوة، ما أدى إلى إصابة 17 شخصًا من عمال الاستثمار.
وانتقل رجال المباحث وسيارات الإسعاف إلى مكان البلاغ وتبيَّن أن العمال جميعهم من مركزى المطرية والمنزلة بمحافظة الدقهلية، وتتراوح أعمارهم بين 19 و42 عامًا، وتم نقلهم جميعًا إلى مستشفى بورسعيد العام؛ لتلقّي العلاج اللازم.
فيما أكد مصدر طبى أن جميع الحالات تعانى جروحًا وكدمات وسحجات متفرقة بالجسم وبعض الكسور البسيطة، مع وجود مصاب يعانى قصورًا بالدورة الدموية للساق، وسيتم دخوله غرقة العمليات للتدخل الجراحى، ولا يوجد أي حالات وفاة، والحالة العامة متوسطة لجميع المصابين.

تصنيفات