03/03/2021

زراعة كبد المنصورة تجري الجراحة الـ 600 لسيدة أردنية

نجحت اليوم وحدة زراعة الكبد بمركز جراحة الجهاز الهضمي بجامعة المنصورة ، اجراء جراجة لسيدة اردينة ليصل عدد عمليات زراعة الكبد بالوحدة منذ نشأتها عام 2004 وحتى الآن إلى 600 عملية.
 
وقال الدكتور محمد عبدالوهاب، المشرف على فريق زراعة الكبد بمركز جراحة الجهاز الهضمي بجامعة المنصورة، إلى أن وحدة زراعة الكبد أجرت عمليات للمرضى من جميع محافظات مصر، كان أغلبهم من محافظة الدقهلية ثم من محافظات كفرالشيخ، والغربية، ودمياط، والبحيرة، والإسكندرية، والقاهرة، والقليوبية، وقنا، وسوهاج، وشمال سيناء، ومرسى مطروح، منهم 8 أطفال و75 سيدة والباقي من الذكور بمعدل عمليتين لزراعة الكبد أسبوعيًا، كما تم اجراء زراعة الكبد لـ 12 حالة من دول عربية منهم 3 حالات يمنية و3 حالات ليبية، وحالتان فلسطينيتان وحالتان سوريتان، وحالة سودانية، وحالة أردنية، مشيرًا إلى أن جميع الحالات تم معاملتها معاملة المرضى المصريين.

ونوّه “عبدالوهاب” أن برنامج زراعة الكبد بجامعة المنصورة يحتل المرتبة الأولى على مستوى مصر، والدول العربية، والشرق الأوسط والرابعة على مستوى العالم من حيث عدد الحالات التي تم إجراء عملية زراعة الكبد لها، مؤكداً أن 8٪ من المرضى أجروا الجراحة على نفقتهم الخاصة، وأن مركز جراحة الجهاز الهضمي بالجامعة دعم 26٪ من المرضى من خلال تبرعات جهات خارجية.
 
وأشار “عبدالوهاب”، إن زراعة الكبد يمكن إجراؤها عند إصابة المريض بحالات التليف الكبدي في مراحل متقدمة، وعند معاناته من أورام الكبد، ومن المشاكل المزمنة في القنوات المرارية، مُطالباً هيئات المجتمع المدني بدعم المبنى الجديد، والانتهاء من إنجاز المبنى الخاص بوحدة زراعة الكبد بالجامعة حتى يتمكن فريق زراعة الكبد من إجراء 5 عمليات أسبوعيًا و20 عملية شهريًا و250 عملية سنويًا، مما يُساهم في القضاء على قوائم الإنتظار الطويلة لجراحة زراعة الكبد في مصر.

تصنيفات