27/09/2020

“غنيم ” ارتفاع أجور الأطباء: “خراب بيوت.. وسعي للتربح”

حذر الدكتور محمد غنيم أستاذ جراحة الكلى والمسالك البولية بجامعة المنصورة الأطباء من الإغراق في العمل الخاص قائلا “لا مانع منه لكن الخطورة ليست فيه ولكن الإغراق فيه والشبق للتربح خاصة التربح من ذات الطبقة التي نشأت منه خراب بيوت” ، وأشار “غنيم” إلى ارتفاع سعر الاستشارة الطبية إلى 600 جنيه.

جاء ذلك خلال احتفال كلية الطب بجامعة المنصورة والجمعية العلمية لطلاب الكلية ورابطة خريجي الكلية باليوبيل الذهبي ومرور 50 عاما على تخرج أول دفعة والذي يستمر خلال يومي السبت والأحد 17 و18 نوفمبر بمدرج الدكتور محمد حافظ بالكلية وجرى خلاله تكريم ممثلين عن كل دفعة من الخريجين والرواد في الطب والحاصلين على جوائز الدولة التقديرية والتشجيعية.
وقال غنيم “كانت العيادات بداية بالمنصورة في شارع اسمه السكة الجديدة ولما ضاق عليهم الحال انتقلوا إلى شارع بورسعيد”.
وعرض صورا لزحام لافتات الأطباء في شارع بنك مصر بالمنصورة قائلا “هذه لافتات الأطباء” مطالبا بحدوث توزان بين العمل العام في المستشفى والعمل الخاص.
وأضاف أن مرتب الطبيب لكي يعمل وقتا كاملا 14 ألف جنيه بما يعادل 700 دولار وهذا يحتاج نوعا من التوزان بين أداء الواجب في المستشفى والعمل الخاص أو غيره وفي المقابل فإن أقل سعر للاستشارة الطبية تتراوح بين 200 جنيه ويمكن أن تصل إلى 600 جنيه قائلا “خراب بيوت هو إحنا فين”.
وطالب بعودة “وظيفة أستاذ الكرسي” للأستاذ الذي هو أكبر من بقية الأساتذة الجامعيين واختياره بدقة شديدة وميزان دقيق مشيرا إلى ضرورة وجود منهج موحد وامتحان قومي لرخصة مزاولة المهنة يقضي على الإكراميات ويكون شهادة للتخصص.

تصنيفات