14/05/2021

ما هي حقيقة إصابة شاب ببكتيريا «أكل لحوم البشر» في الدقهلية ؟!

نفى الدكتور سعد مكي، وكيل وزارة الصحة بمحافظة الدقهلية اليوم، إصابة الشاب الذي تداولت المواقع الإخبارية خبر إصابته ببكتريا أكل لحوم البشر، مؤكمداً أنه تشخيص خطأ.
 
وأكد مكي أن الشاب البالغ من العمر 17 سنة، مصاب بقرحة بسبب إصابته بنزيف في الشرج، وتم استقباله بمستشفى المنصورة الدولي وتلقى العلاج اللازم من المضادات الحيوية، كما تم عمل الفحوصات والأشعة اللازمة له لإيقاف النزيف وتلقى العلاج، نافيا إصابته بمرض أكل لحوم البشر، ولكنه مصاب بقرحة نتيجة تلوث جرح في الساق اليسرى، ويتلقى العلاج اللازم.
 
وأشار وكيل صحة الدقهلية إلى خروج الشاب من المستشفى في حالة صحية جيدة وطبيعية، وأن ما تداولته المواقع الإخبارية تشخيص خاطئ عن الحالة لكون الشاب يتعامل مع طبيب جراحة وليس طبيب أطفال.
وكان الدكتور عبد الوهاب محمد السعدني، استشاري ورئيس قسم الأطفال بمستشفى المنصورة الدولي، قال إن هذه الحالة تعد من الحالات النادرة، ووُضِعَ الشاب تحت إشراف طبي للعمل على علاجه، وأن تلك الحالة تسمى طبيا بالتهاب اللفافة “Necrotizing fasciitis أو NF”، المعروف باسم مرض أكل اللحم البشري في الأنسجة الحية والبكتيريا، وهي عدوى نادرة تصيب الطبقات العميقة من الجلد، وتحت أنسجة الجلد، وتنتشر بسهولة في جميع أنحاء المستوى اللفافي داخل الأنسجة تحت الجلد.
 
وأوضح أن أول وصف لخصائص ذلك المرض في عام 1952، هو موت أنسجة تحت الجلد، واللفافة العضلية، مؤكدا استمرار العناية الجراحية للمريض، والعلاج والعناية المناسبة له، بوحدة العناية المركزة بمستشفى المنصورة الدولي.

تصنيفات