19/04/2021

مصدر أمني يوضح حقيقة حريق مجمع محاكم المنصورة

كشف مصدر أمني بمديرية أمن الدقهلية حقيقة الحريق المحدود الذي شب بمجمع محاكم المنصورة بمنطقة الاستاد خلال الساعات الأولى من صباح اليوم الإثنين.
وقال المصدر الذي رفض ذكر اسمه، إن الحريق الذي شب كان ببعض مخلفات الأوراق بطرقة الطابق الأول من مبنى المجمع نتيجة قيام أحد الأفراد بإشعال النيران بالمخلفات.
وأضاف أن النيران كانت محدودة وفور انبعاث الدخان عملت أجهزة الإطفاء الذاتي وصفارات الإنذار بالمبنى، مما أدى إلى حالة من الارتباك واعتقاد البعض أن الحريق ضخم.
وأشار إلى أنه فور ورود البلاغ انتقلت 6 سيارات إطفاء إلى موقع البلاغ وجري تمشيط المبني بالكامل وتبين أن الحريق كان بجزء بسيط ولم يتسبب في اي خسائر مادية أو المساس بأوراق القضايا.
وكان اللواء محمد حجي، مساعد وزير الداخلية لأمن الدقهلية، قد تلقى إخطارا من اللواء محمد شرباش، مدير المباحث الجنائية، يفيد بورود إشارة من إدارة شرطة النجدة بورود بلاغ من قوات تأمين مجمع محاكم المنصورة بانبعاث دخان من داخل المبني.
انتقلت قوات الحماية المدنية مدفوعة بـ6 سيارات اطفاء بقيادة المقدم أحمد عوض، رئيس قسم الإطفاء، وسيارات الإسعاف وضباط مباحث قسم شرطة ثان المنصورة إلى مكان البلاغ، وتبين أن حريق محدود شب بمخلفات أوراق وتمكن أفراد التأمين من إخمادها قبل امتدادها بباقي الطوابق.
وتحرر عن ذلك المحضر اللازم واخطرت النيابة العامة بالواقعة لمباشرة التحقيقات والتى أمرت بانتداب قسم الأدلة الجنائية لبيان سبب الحريق.

تصنيفات