13/05/2021

مصر تحيي ذكرى 23 يوليو

تحتفل مصر اليوم بذكرى ثورة 23 يوليو  التي تشكل علامة مضيئة فى التاريخ المصري.
وتعد ثورة 23 يوليو علامة مضيئة فى التاريخ المصري ، فقد حولت الثورة مصر من النظام الملكي إلى الجمهوري،  وقضت على الملكية والإقطاع، ووزع القائمون على السلطة الأراضي على المُعدمين وصغار المُزارعين، وحققوا أهداف الثورة الأساسية، من العدالة الاجتماعية والمساواة وتضييق الفوارق بين الطبقات، وتمكنوا من إحداث ثورة على الواقع السياسي والاقتصادي والاجتماعي.

 

وحققت مصر فى تلك الفترة معدلات نمو اقتصادى غير مسبوقة  وشهدت أوسع عملية للحراك الاجتماعي في مصر عبر مجانية التعليم وتكافؤ الفرص بين الأغنياء والفقراء.

وكان للثورة انجازات عظيمة حيث تم  تأميم قناة السويس واسترداد الكرامة والاستقلال والحرية المفقودة على أيدي المستعمر ، كما تم إلغاء النظام الملكي وقيام الجمهورية، وتم توقيع  اتفاقية الجلاء بعد اكثر من سبعين عاما من الاحتلال.

وفي المجال الثقافي  أنشأت الثورة الهيئة العامة لقصور الثقافة وقصور الثقافة والمراكز الثقافية لتحقيق توزيع ديموقراطي للثقافة وتعويض مناطق طال حرمانها من ثمرات الابداع الذي احتكرته مدينة القاهرة وهو ما يعد من أهم وأبرز انجازاتها الثقافية، وتم انشاء أكاديمية تضم المعاهد العليا للمسرح والسينما والنقد والباليه والاوبرا والموسيقى والفنون الشعبية، بالاضافة إلى رعاية الاثار والمتاحف ودعم المؤسسات الثقافية.

وفي مجال التعليم تم إقرار مجانية التعليم العام ومجانية التعليم العالي، وأنشئت  العديد من الجامعات في جميع أنحاء البلاد .كما تم إنشاء مراكز البحث العلمي وتطوير المستشفيات التعليمية.

وفي المجال السياسي تبنت الثورة فكرة القومية العربية ، وسعت إلى مساندة الشعوب العربية المحتلة للتخلص من الاستعمار ، وحققت الوحدة مع سوريا واليمن ، كما سعت إلى محاربة الاستعمار بكافة صوره وأشكاله في أفريقيا وآسيا.

تصنيفات