02/03/2021

موقف محرج بالإعلان عن أقدم قرية بالتاريخ في الدقهلية

وقع منظمو ندوة الإعلان على أقدم قرية مصرية في التاريخ، في موقف محرج اليوم، عندما طلب مقدم الندوة الحضور الوقوف للسلام الوطني، وذلك في حضور رئيس البعثة الأمريكية التي اكتشفت أثار تمي الأمديد الجديدة “جاي سليفر ستين”، والدكتور كمال شاروبيم محافظ الدقهلية، إلا أنه لم يتمكن من تشغيل النشيد الوطني على جهاز الكمبيوتر.
 
واستمر وقوف الحضور لمدة كبيرة في انتظار تشغيل السلام الوطني، إلا أنه لم يعمل، مما تسبب في حالة من “الهرج” والضحك داخل القاعة الكبرى لمحافظة الدقهلية.
 
وتدارك الدكتور كمال شاروبيم، وعلق على الموقف بعد أن جلس من في القاعة دون سماع النشيد الوطني المصري “إحنا هنا جايين نسمع محاضر علمية عن الاكتشافات الأثرية، ولا نحتاج إلى كل هذا البروتوكول الذي تعملوه، ابدأ على طول يا فندم”.
 
وأعلن “جاي سليفر ستين” خلال الندوة، عن تفاصيل اكتشاف أقدم قرية في التريخ في تلك تمي الأمديد بمحافظة الدقهلية.
 

تصنيفات