21/04/2021

هل زوجكِ بخيل أم مقتصد؟ 5 نصائح نقدِّمها لكِ للتعامل مع هذا الأمر بذكاء

رُبما يروق لشريك حياتك أن يوهم نفسه بأساطير عن شخصيته بأنها «مُقتصدة»، لكن، قد تُفضلين أنتَ استخدام كلمة أخرى في هذا السياق؛ بخيلاً ربما؟ ودون أن يشعر، تؤثر عادات هذه الشخصية في كل شيء، بدءاً من قضاء العطلات مروراً بالمسكن ووصولاً إلى القرارات المُتعلقة بالأطفال. والأزواج الذين لا يملكون القدرة على التوصل لحلول وسط يمكن أن يعرضوا زواجهم للخطر وتنتهي علاقتهما بالطلاق.

فما الحل؟

توافق الأخصائية الاجتماعية اللبنانية حلا زغلول على مقولة أن «»المال أكبر العناصر المُساهمة في خلق المشكلات الزوجية. وإذا لم يتوصل الزوجان لتفاهمات حول الأمور المالية، يمكن أن تتفاقم وتصل إلى حد الطلاق».

وتوضح في حديثها مع «عربي بوست» أن هناك الكثير من النصائح غير المجدية التي تسمعها الكثيرات في هذا الإطار.

وقد تشعر إحداهن بأن الطريق مقفل أمامها إن لم تصل لحل، حسبما تقول زغلول.

لذا تقدّم زغلول المختصة بقضايا الأسر والعلاقات الزوجية 5 نصائح للتعامل مع زوجك «الحريص زيادة على المال».

1-  ميّزي بين الاقتصاد في الإنفاق والبخل

قبل أن يعتريك غضبٌ عارم بسبب عادات الإنفاق المالي لشريكك، تأكدي من أنَّك لا تخلطين بين الاقتصاد والبخل.

فالزوج الذي يحاول الاستفادة من الميزانية المخصصة للشهر بأقصى صورة، لا تصفيه بالبخيل إلا إذا أجّل مثلاً شراء الضروريات كما تقول زغلول.

2- اطرحي السؤال دائماً ولا تطلبي

تقصد الإخصائية الاجتماعية بهذه النصيحة أن تقومي دائماً بسؤاله عن أي سلعة تريدين شراءها.

فعادة ما سيميل الزوج «المقتصد» إلى شراء السلع الأرخص ثمناً، دون النظر إلى جودتها.

وربما يعني هذا أن ينتهي بكما الحال بإنفاق المزيد من الأموال على المدى الطويل.

لذا فما عليك فعله في هذه الحالة هو طرح السؤال عليه، «هل نشتري هذه برأيك أم هذه الأغلى قليلاً ولكن على ما يبدو أن جودتها أفضل وستدوم أطول؟»

3- ضعي معه جدول الميزانية بذكاء

يحتاج الأزواج إلى العمل معاً على ترتيب البيت الداخليّ فيما يتصل بوضعهم المالي.

تشير زغلول إلى صعوبة هذا الأمر في بعض مجتمعاتنا العربية، لا سيما وأن الكثير من الرجال يفضلون أخذ هذا الأمر على عاتقهم فقط.

فما العمل؟

عليك بذكاء أن تدخلي معه في هذا الأمر، عبر تقديم بعض النصائح التي تدلّ على حرصك على التوفير في الأماكن اللازمة.

فاقترحي عليه أن لا تخرجا هذا الشهر في نهاية كل أسبوع، ولتكتفوا بمرتين فقط مقابل شراء ما يلزمك من حاجات «استثنائية» قد يرفضها.

4- استخدمي مهاراتك التفاوضية وقدِّمي تنازلات

يتطلَّب وضع ميزانية يُمكن للزوجين العيش وفقاً لهاابعض الفطنة وأحياناً بعض التنازلات.

مثلما تنصح الأخصائية اللبنانية بأن تدخلي معه في ترتيب الميزانية للشهر، عليك أن تعرفي أيضاً متى تقدمين التنازلات وتتخلين عمّا تريدينه إن كان هناك أمر أهم منه عليكما شراءه.

5-إنشاء حساباتٍ مصرفية منفصلة تجنباً للمشاكل

 في حين يميل الخبراء الماليون إلى الاتفاق حول كون إنشاء حساب مصرفي مشترك للنفقات المنزلية أمرٌ مثالي، يقولون أيضاً إنَّ الحسابات المُنفصلة للنفقات ربما لها مزاياها أيضاً.

وحول هذا الأمر، ترى زغلول أنه «في حال توصلتي إلى ميزانية مُحددة، يمكن أن تمتلكي حساباً منفصلاً يحتوي على قدر المال المُخصص لك وبالتالي تصرفينه كما تشاءين».

تصنيفات