08/04/2024

“خروب ميت حدر” نصف قرن من المذاق الخاص

هو محل صغير بمنطقة ميت حدر، إحدى أقدم المناطق الشعبية بمدينة المنصورة، يقبل عليه المواطنين خلال شهر رمضان لشراء ” الخروب، العرقسوس، التمر هندي، والسوبيا”، وسط زحامًا شديدًا يستمر حتى بعد الإفطار.
 
يعتبر محل “خروب ميت حدر”، في المنصورة، أحد أشهر محلات بيع المشروبات الشعبية خلال شهر رمضان منذ أكثر من نصف قرن على مستوى محافظة الدقهلية، ويشهد إقبال كثيف من قبل الأهالي، بل وصل الأمر لوقوع عدة مشاجرات بسبب الزحام الشديد.
 
و يقبل المواطنين خلال شهر رمضان على تناول المشروبات الباردة قبل وبعد تناول طعام الإفطار، لتعويض الفاقد من السكريات خلال ساعات الصيام.
 
ويقول محمد أحمد طه نجل صاحب المحل، نوفى والدي وأوصى بإستكمال مسيرته التي بدأها، واستطعنا الحفاظ على ما اكتسبه والدنا من شهره كبيرة جعلت له اسمًا في عالم بيع المشروبات الشعبية بالمحافظة.
 
وأضاف نعمل على إنتاج العصائر من المواد الطبيعية، كما تعلمنا على يد والدنا الذي كان يرفض أستخدام الألوان والمواد الصناعية، ونتبع جميع المواصفات المحددة من قبل وزارة الصحة لتقديم مشروب صحي وآمن للمواطنين دون أي ضرر.
وفي سياق متصل قال محمد محمود أحد المواطنين، أن من طقوس رمضان شراء الخروب من ميت حدر، وأحد أسرار تجمع المئات من المواطنين يوميًا لشراء الخروب من ذلك البائع يرجع إلى شهرته الطويلة التي استمدها من تلك المنطقة.
 
وأكد طارق علاء مواطن، أنه لا تخلو مائدة رمضانية من وجود مشروب الخروب، مضيفًا أنه يأتي خصيصًا كل يوم لشراء الخروب من ميت حدر، مشيداً بطعمه المتميز ومذاقه المختلف.
 
وأشار عبد الله محمد أحد زبائن المحل،”أن محل خروب ميت حدر يضيف نكهات على عصائره دون غيره من بائعي الخروب نتيجة قيامه باستخدام مياه التمر المبلل وخلطها بالخروب، مما أعطاها نكهة خاصة ميزته عن باقي البائعين وتعودنا على الشراء منه منذ الصغر.

تصنيفات