07/02/2023

ورشة تدريبية للمتقدمين لجائزة التميز الحكومي بالدقهلية

عقد المعهد القومى للإدارة، ورشة عمل تدريبية لممثلي محافظتى الدقهلية وكفر الشيخ، المتقدمين لجائزة المؤسسة الحكومية المتميزة، فئة الوحدات المحلية، والتى تأتي ضمن جوائز مسابقة “مصر للتميز الحكومي”.
من جانبها أكدت الدكتورة شريفة شريف، المدير التنفيذي للمعهد، أن الورشة تأتي بهدف التدريب على معايير منظومة التميز الحكومي، وفي إطار سلسلة البرامج التدريبية التى يقدمها المعهد بالتعاون مع وزارة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري، بهدف نشر الوعي الكامل حول الجائزة لدي كافة المؤسسات والأفراد، وذلك بصفة المعهد هو الجهة المنوط بها تنفيذ وإدارة مسابقات “جائزة مصر للتميز الحكومي”.

وأشارت إلى تدريب 71 وحدة محلية من محافظة الدقهلية، بواقع 5 من الديوان العام و59 ممثلا من 19 مركزا و7 من عدد 2 حي، كما تم تدريب من محافظة كفر الشيخ عدد 30 ممثلا من الوحدات المحلية بواقع 3 من الديوان العام و22 ممثل من 10 مراكز و3 ممثلين من عدد 2 حي و2 ممثل من قرية واحدة بكفر الشيخ.
وأكدت المدير التنفيذي للمعهد القومي للإدارة علي أن جائزة المؤسسة الحكومية المتميزة من ضمن شروطها أن تكون المؤسسة حكومية مصرية وأن تكون ضمن الفئات المحددة للمشاركة بالجائزة.
وقالت: إن جائزة مصر للتميز الحكومى تأتي في إطار خطة التنمية المستدامة، رؤية مصر 2030 وفي إطار الدور الذي تقوم به الدولة لتحقيق أهداف التوجه الإصلاحي من أجل إحداث نقلة نوعية في الأداء المؤسسي، وذلك لمواكبة التطورات وتنمية القدرات البشرية لموظفي الجهاز الإداري.
وأكدت أن الهدف الرئيسي من هذا الجائزة السنوية هو تحفيز روح التنافس والتميز على مستوى الموظفين من جهة، وعلي مستوى المؤسسات الحكومية من جهة أخرى، مما يرسخ قيم الانتماء ويحفز الجميع على الارتقاء بمستويات الأداء والالتزام بمعايير الجودة والتميز، وهو ما ينعكس على الارتقاء بالخدمة المقدمة للمواطن، بالإضافة إلى تعزيز روح الابتكار والإبداع وإلقاء الضوء على النماذج الناجحة للمؤسسات الحكومية.
وقالت: إن قوة منظومة التميز الحكومى تكمن في قدرتها على توجيه وتسخير وتوظيف الطاقات ذات العلاقة برؤية الدولة، حيث توفر أساسا متينا لتحقيق الأولويات الوطنية وخلق الفرص أمام المشاركة والالتزام الواسع بها.
وأوضحت أن المنظومة تركز في كل معاييرها على الحرص على المتعاملين والمواطنين المستفيدين من أنشطة وعمل المؤسسة، وإعادة صياغة معايير تقديم الخدمة بمفهوم مبتكر وفي إطار متكامل لرفع كفاءة تلك المؤسسات.

تصنيفات